النظام يعتقل 15 شاب من الرقة بتهمة التعامل مع تنظيم داعش

قاسيون_متابعات

اعتقل عناصر الأمن العسكري التابعين لنظام الأسد، اليوم الأربعاء، 15 شاباً من أبناء قرى وبلدات ريف الرقة الشرقي بتهمة تأمين الدعم لخلايا داعش في المنطقة.

وذكرت شبكة "عين الفرات" المحلية، أن 4 دوريات للأمن العسكري داهمت اليوم، منازل المدنيين في بلدة السبخة وقرى زور شمر وغانم العلي واعتقلت 15 شاباً من أبنائها.

وأضافت الشبكة أن قوات النظام عملت على قطع شبكات الاتصال والإنترنت عن كامل المنطقة منذ ساعات الصباح، واستنفرت في كامل المنطقة وصولاً لريف ديرالزور الغربي.

ولفتت إلى أن الأمن العسكري جمع المعتقلين في مفرزة أمن الدولة بمدينة معدان شرقي الرقة، تمهيداً لنقلهم إلى فرع أمن الدولة في حماة بغية التحقيق معهم هناك.

وأشارت إلى أن الأمن العسكري اتهم الشبان المعتقلين بتأمين المواد اللوجستية والأسلحة والذخائر لخلايا تنظيم “داعش” في المنطقة، دون تقديم أي دليل حول الموضوع.

يذكر أن قوات النظام بين الفينة والأخرى في مناطق سيطرتها في محافظة الرقة على شن حملات دهم واعتقال ضد الأهالي المدنيين بحجة التعامل مع داعش على الرغم من حملات تمشيط المنطقة بشكل كامل من التنظيم.