مطالب في البرلمان العراقي لقطع العلاقات مع النظام السوري

قاسيون_رصد

دعا عضو لجنة العلاقات الخارجية البرلمانية بالعراق، "مثنى أمين" الحكومة العراقية إلى قطع العلاقات مع رئيس النظام السوري، بشار الأسد، واتخاذ موقف من الجرائم التي ارتكبها.

وذكرت شبكة "رووداو" نقلا عن "أمين" قوله: على بلاده التي خرجت من "دكتاتورية كانت تمارس تلك الجرائم التي يمارسها نظام بشار الأسد بحق شعبه" أن يتخذ موقفاً من النظام السوري المقاطع على المستوى العربي، كما أشار إلى أنّ على العراق أيضاً أن يقاطع النظام السوري.

وأضاف أن الأسد لا يمثل كل سوريا المقسمة باتجاهاتٍ عدّة، ورغم أنّ نظام الأسد مازال في سدّة الحكم، إلا أنّ هناك مقاطعةً من المجتمع الدولي بسبب الجرائم التي ارتكبها بحق شعبه والتي لا يمكن أن ينكرها أي أحد.

وفي رده عن عدم دعوة العراق للنظام السوري لمؤتمر دول الجوار الذي سيعقد الشهر المقبل قال أمين" بغض النظر عن الموقف من النظام السوري والتباينات الموجودة داخل العراق، لكن توجيه دعوة إلى سوريا كان سيشكل بداية لفشل المؤتمر، على اعتبار أن بعض دول الجوار ستمتنع عن الحضور بسبب وجود بشار الأسد".