هيئة تحرير الشام توضح ملابسات الاعتداء بالضرب على امرأة في إدلب

قاسيون_متابعات

أصدر مكتب العلاقات العامة التابع لهيئة تحرير الشام ، في منطقة سرمدا ، بيانا أوضح فيه ملابسات حادثة الاعتداء بالضرب على إمرأة ، والتي ظهرت في فيديو تتهم فيه عناصر الهيئة بضربها لدى محاولتها منعهم من اعتقال ابنها .

وقال المكتب في بيانه ، إن دورية تتبع لقسم شرطة منطقة سرمدا ، قامت بمداهمة بيوت بعض المطلوبين قضائيا من قبل المحكمة ، في مخيم خير الشام للنازحين في إدلب ، وعلى إثرها قام بعض الأشخاص في المخيم بممانعة الدورية وإعاقة اعتقال المطلوبين، مما اضطر الدورية أن تقوم بالتعامل معهم وحصل على إثرها أضرار.

وأوضح المكتب ، أنه بعد أن اعتقلت الشرطة المطلوبين قامت قيادة شرطة منطقة سرمدا بالجلوس مع وجهاء المخيم ومع المتضررين ومنهم المرأة التي ظهرت بالفيديو ، وقُدم لها الاعتذار عما حصل، كما طُلب منها أن تتقدم بشكوى.

وكانت "الشبكة السورية لحقوق الانسان" اتهمت هيئة "تحرير الشام" باقتحام مخيم للنازحين في إدلب أمس الثلاثاء، والاعتداء على سيدة بالضرب واعتقال 3 أشخاص.

وقالت الشبكة الحقوقية إن "تحرير الشام" نفذت حملة دهم واعتقال في مخيم "خير الشام" للنازحين الواقع شمال بلدة كللي بريف بريف محافظة إدلب الشمالي، واعتقلت ثلاثة مدنيين، واقتادتهم إلى جهة مجهولة.