5 قتلى من ميليشيا الدفاع الوطني بهجوم لمجهولين في البوكمال

قاسيون_متابعات

لقي 5 عناصر من ميليشيا الدفاع الوطني مصرعهم، وأصيب 12 آخرون، امس الثلاثاء، جراء هجوم شنه مجهولون على مواقعهم في قرية الصالحية التابعة لمدينة البوكمال شرقي دير الزور.

وقالت شبكة "عين الفرات" المحلية، إن عناصر مجهولين يستقلون سيارات رباعية الدفع نفذوا هجوماً على نقاط الدفاع الوطني مستخدمين أسلحة متنوعة مثل المضادات الثقيلة من عيار 23 ملم، وقواذف الـ”آر بي جي”.

وأضافت الشبكة أن الهجوم استمر لنحو 3 ساعات وأسفر عنه مقتل 5 عناصر من الدفاع الوطني وإصابة نحو 12 آخرين جرى نقلهم لمستشفى ديرالزور العسكري.

ولفتت إلى أن القوة المهاجمة انسحبت إلى عمق بادية البوكمال تزامناً مع وصول تعزيزات للدفاع من البوكمال.

وأكدت الشبكة أن المنطقة التي حصل فيها الهجوم تقع على أحد طرق التهريب التي يسلكها المهربون بالتنسيق مع الدفاع الوطني لتفادي دفع الجمركة التي يفرضها حاجز الفرقة الرابعة على شاحنات البضائع والأغنام المتوجهة للبوكمال أو العراق.

يذكر أن المنطقة صراعاً بين الميليشيات الإيرانية والدفاع الوطني، وهو ما يرجح تورط الميليشيات الإيرانية بالهجوم خاصة بعد الخلافات بين مهربي أغنام يعملون لصالحها وعناصر الدفاع الوطني على تهريب شحنة أغنام نحو البوكمال ومنها إلى العراق.