قسد تعتقل ناشطاً إعلامياً وشقيقه بريف دير الزور

قاسيون_متابعات

أكدت مصادر محلية أن دورية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" اعتقلت يوم أمس الجمعة، ناشطا إعلاميا وشقيقه من أبناء ريف محافظة ديرالزور الشرقي وصادرت معداته الإعلامية.

وبحسب ما ذكره موقع "شبكة نداء الفرات"، فإن دورية تابعة لـ "قسد" أاعتقلت الناشط الإعلامي "ثامر الشحادة" وشقيقه "جراح" من منزلهما الكائن في بلدة الشغفة بريف ديرالزور الشرقي.

وأشار المصدر إلى أن الدورية صادرت حاسوبه الشخصي وجواله، ولم تخبر ذويه بسبب اعتقاله، بينما رجح ناشطون سبب اعتقاله نتيجة نشره على صفحته الشخصية في "فيسبوك" منشوراً شكر فيه وجهاء بلدته الذين دخلوا في حل نزاع وإقامة صلح بين عائلتين في البلدة.

وأضاف المصدر أن "الشحادة" يعمل في مجلس بلدية الشعفة التابع للإدارة الذاتية المدعومة بصفة إعلامي، حيث ينشط بنشر الأعمال الخدمية التي يقوم بها المجلس في البلدة.

وكانت ميليشيا قسد اعتقلت قبل أيام عدداً من أعضاء مجلس ديرالزور المدني بتهمة الفساد واختلاس مبالغ مالية ضخمة مخصصة لبناء معمل أوكسجين في مدينة ديرالزور.