العميد رحال يكشف أسباب توقف مفاوضات درعا بين اللجنة المركزية والنظام

قاسيون – رصد أوضح الخبير العسكري، العميد  المنشق عن قوات النظام أحمد رحال ، عن تطورات جديدة  في ملف درعا، ولا سيما في ضوء الخلافات بين روسيا وإيرانو ذلك في تغريدة له عبر موقع توتير. واستعرض الخبير العسكري في تغريدته، أسباب قيام روسيا بتغير الضابط الاوزبيكي "أسد الله"، والذي عينته كمسؤول عن المفاوضات في محافظة درعا.وقال رحال: إن أسد الله انتهج سياسة تفاوضية، بعيدة كل البعد عن تطلعات روسيا، وتوجهاتها بشأن الأوضاع في جنوب سوريا. وأضاف  حسب موقع أوطان بوست أن ذلك سبب خيبة أمل كبيرة لموسكو، ما دفعها لاتخاذ إجراء عاجل، يتمثل بتغيير الضابط، وتأجيل المفاوضات أيضاً.وأشار العميد رحال  إلى أن كل تلك الإجراءات، تعكس مدى الغضب الروسي، وعدم رضى القيادة العسكرية عن سياسة أسد الله بالمفاوضات. وأوضح رحال أنه وبشكل عمومي، فإن الفساد يعم الكثير من الضباط الروس، ولا سيما الذين أوكلوا بمهام في سوريا.ولفت إلى أنه في أوقات سابقة، كثيراً ما تم الكشف عن قضايا فساد في صفوف الضباط الروس في قاعدة حميميم. وهذا ما تم إثباته عليهم، من خلال عدة تحقيقات أجرتها لجان روسية استخباراتية، أعيدوا على إثرها إلى روسيا بشكل مباشر.