لسبب غريب ...وزارة الداخلية الكويتية تبعد مقيماً سورياً إلى بلده

قاسيون – رصد أبعدت وزارة الداخلية الكويتية الأسبوع الماضي، مقيما سوريا إلى دمشق، بعد إبعاده إداريا عن الكويت. ويعود سبب إبعاد المقيم السوري لظهوره في مقطع فيديو على حسابه الشخصي بمواقع التواصل الاجتماعي، وهو يجلس أمام مبلغ مالي كبير من العملة الكويتية ويتصرف بطريقة غير لائقة حيث أتهم "بالعبث والاستهزاء بالعملة المحلية".وكانت إدارة الجرائم الإلكترونية، قد ألقت القبض على المقيم السوري بعد تداول مقطع الفيديو على نطاق واسع، وقد ظهر فيه وهو يشكو من التعب نتيجة حجم الأموال التي بحوزته، والتي ادعى خلال التحقيق معه أنها كانت "حصيلة إيجارات إحدى العمارات، وأن تصرفه هذا كان من باب التسلية". المصدر: "القبس"