الائتلاف يبحث مع وفد أمريكي تطورات الوضع في درعا

قاسيون_متابعات

كشف الائتلاف الوطني المعارض عن لقاء جمع رئيس "الائتلاف" سالم المسلط، مع وفد أمريكي برئاسة رئيسة القسم السياسي في برنامج ستارت راشيل شنلير، تم خلاله بحث مستجدات الأوضاع الميدانية والسياسية في الملف السوري.

وقال "الائتلاف" أن رئيسه اكد خلال اللقاء على أهمية دور الولايات المتحدة في وقف المجازر التي ترتكبها قوات النظام، وداعموها بحق المدنيين في إدلب، ودورها في وقف الهجوم الجديد على درعا البلد، بالتزامن مع الحصار المفروض على المدينة منذ نحو شهر.

وأشار "المسلط" إلى ضرورة تحرك الدول الفاعلة في المجتمع الدولي من أجل إنقاذ أكثر من خمسين ألف مدني محاصرين في درعا البلد ويتعرضون للقصف اليوم من قوات النظام وميليشيات إيران.

كما انتقد رئيس ا"لائتلاف" سعي روسيا للدعوة لمؤتمر للاجئين السوريين، وذلك في الوقت الذي تستمر فيه موسكو بدعم النظام وشن هجمات جديدة تشرد السوريين، وتجبرهم على النزوح والهروب من البلاد، مؤكداً في الوقت نفسه على أن "الائتلاف" مع العودة الآمنة للاجئين السوريين، بعد إرساء الانتقال السياسي من خلال تطبيق بيان جنيف والقرارات الدولية ذات الصلة.

وطالب "المسلط" الجانب الأميركي إلى دعم الحكومة السورية المؤقتة، وعلى الأخص وزارتي الصحة والتعليم، حيث تعملان لتقديم الخدمات الصحية والتعليمية للسكان.