نائب سابق يعتذر لحضوره حفل زفاف باذخ لابنته

قاسيون – رصد قدّم نائب لبناني سابق، الأحد، اعتذاره وعلق نشاطه الحزبي عقب حملة انتقادات واسعة طالته بسبب حضوره حفل زفاف "باذخ " لابنته، في وقت يعاني الشعب اللبناني أزمة معيشية خانقة.وقال النائب السابق عن "حزب الله" نوار الساحلي، عبر تويتر: "حضرت حفل زواج ابنتي الذي أقامه صهري بالأمس (السبت)، ولم أقدر أنه سيسبب أذية لجمهورنا العزيز؛ لذا فأنا اعتذر من أهلي و أحبتي عما حصل". وأضاف الساحلي: "لقد تسببت أيضا بإساءة غير مقصودة للحزب الذي أحب وأنتمي إليه (حزب الله)؛ لذلك فأنا أعلق جميع أنشطتي الحزبية بانتظار أن تتخذ القيادة القرار وأنا سألتزم به مهما كان".وكانت موجة انتقادات واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي طالت الساحلي عقب انتشار صور له عبر موقع  "تويتر" يظهر فيها حاضرا في حفل الزفاف الذي وصف بـ"الأسطوري"، ويعكس مظاهر بذخ وترف فائق. ويعاني لبنان منذ أواخر 2019 أزمة اقتصادية حادة أدت إلى تدهور مالي وانخفاض قياسي في قدرة الشرائية للبنانيين مقابل ارتفاع كبير بأسعار السلع الغذائية، فضلاً عن شح في الوقود والأدوية، وانقطاع الكهرباء لساعات طويلةالأناضول