ارتفاع عدد ضحايا الفيضانات في ألمانيا إلى أكثر من 100 قتيل و1300 مفقود

قاسيون – رصد أفادت مصادر إخبارية بارتفاع  حصيلة ضحايا الفيضانات في ألمانيا اليوم الجمعة إلى نحو  103 قتلى من جراء هطول الأمطار الغزيرة غربي البلاد.وقالت رئيسة وزراء ولاية راينلاند- بالاتينات (مالو دراير)، في تصريح صحفي إن عدد الوفيات بسبب الكارثة بلغ 60 في الولاية. وكانت وزارة الداخلية في ولاية شمال الراين-وستفاليا (شمال غرب)، أعلنت في بيان بوقت سابق، أن عدد ضحايا الفيضانات ارتفع إلى 43 قتيلا في المنطقة.وضربت الفيضانات المفاجئة أجزاء من ولايتي راينلاند-بالاتينات، وشمال الراين-وستفاليا، وهما أكثر الولايات الألمانية اكتظاظا بالسكان، مما أدى إلى تحويل الشوارع إلى أنهار، وانهيار بعض المنازل. وأوضحت حكومة نورد راين فاستفاليا المجاورة على فيسبوك أن هناك نحو 1300 شخص في عداد المفقودين في آرفايلر جنوبي كولونيا.وانهارت شبكات الهاتف المحمول في بعض المناطق التي اجتاحتها الفيضانات. وفي إرفشتات على مسافة أبعد إلى الشمال قرب كولونيا، بات عدة أشخاص في عداد المفقودين، حسبما قالت حكومة مقاطعة كولونيا. وعرقل تسرب للغاز عمال الإنقاذ الذين يحاولون الوصول بالقوارب إلى السكان العالقين.وغمر الفيضان سدا قريبا من الحدود مع بلجيكا خلال الليل بينما كانت حالة سد آخر بين آرفايلر وإرفشتات غير مستقرة، وتجاوز منسوب المياه الحد الأقصى في عدة سدود أخرى. وحصيلة الوفيات هي الأعلى من أي كارثة طبيعية في ألمانيا منذ فيضان بحر الشمال في 1962 الذي أودى بحياة نحو 340 شخصا.أما في بلجيكا فقد أدى فيضان الأنهار والسيول إلى ارتفاع حصيلة الوفيات إلى 23 شخصا مما دفع مركز الأزمات في البلاد إلى حث السكان في المناطق الجنوبية والشرقية على تجنب الانتقالات. وحسب تلفزيون سوريا الخميس، أعلنت حكومة ولاية شمال الراين–وستفاليا حالة الطوارئ، وحثت الناس على تجنب المكوث في المنطقة.