مروحية تابعة للتحالف تقتل عنصراً من النظام شرقي دير الزور

قاسيون_متابعات

أكدت مصادر محلية أن عنصر من قوات الأمن العسكري التابع للنظام مصرعه، اليوم الخميس 17 حزيران/يونيو، بعد استهدافه من قبل طيران التحالف الدولي شرقي دير الزور.

وبحسب ما ذكرته صحيفة "جير" نقلاً عن مصادر محلية، أن العنصر أقدم على إطلاق النار بواسطة مسدس حربي باتجاه مروحية تتبع للتحالف الدولي في سماء بلدة بقرص شرقي دير الزور، وذلك أثناء مراقبتها المعابر النهرية في المنطقة فجر اليوم الخميس.

وأضاف أن المروحية ردت بإطلاق الرصاص على العنصر ما تسبب بمقتله على الفور، بالإضافة لإطلاق رشقات من الرصاص على زوارق نهرية كانت تعمل على تهريب مادتي القمح والمازوت إلى مناطق سيطرة قوات النظام في الريف الشرقي للمحافظة.

في سياق متصل، نفذت قوات التحالف عبر طائرة مروحية عملية إنزال جوي، فجر اليوم، على منزل يسكنه أحد المشتبه بانتمائهم لتنظيم الدولة “داعش” في مدينة الشحيل شرقي دير الزور ما تسبب بمقتله.

يذكر أن عمليات التهريب من خلال المعابر النهرية تنشط بشكل كبير على جانبي نهر الفرات، رغم الحملات الامنية التي تقوم بها قسد بين الحين والأخرز