ديمقراطية انتخابات الأسد...سلمنا بطاقتك الشخصية واترك اختيار الرئيس لنا..فيديو

قاسيون_سوشال

أثارت الانتخابات الرئاسية للنظام ردوداً ساخرة على مواقع التواصل بما فيها من المشاركين في المحافظات، من طريقة تعاطي القائمين على المراكز الانتخابية مع الفساد والاقتراع في الصناديق بأكثر من مرة.

أظهر مقطع مصور تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، داخل أحد مراكز الاقتراع المعنية بانتخابات النظام السوري، الطريقة الحقيقية التي جرت خلالها الإنتخابات والأساليب التي اتبعتها حكومة النظام.

ويظهر في الفيديو أحد الموظفين في مركز "الاقتراع" وهو يتسلّم البطاقات الشخصية من "المقترعين"، قبل أن يسجل بنفسه اسم المقترع على الورقة، ويختار بنفسه أيضاً "بشار الأسد"، قبل وضع الورقة في الصندوق.

وأثار التسجيل المذكور موجة واسعة من السخرية بين السوريين على مواقع التواصل الاجتماعي، ففي حين وصف البعض "انتخابات" نظام الأسد بـ"المسرحية القبيحة"، قال آخرون إن هذه الانتخابات هي أكبر إهانة لمفهوم الديمقراطية منذ أن عرفتها البشرية.

وكتب المتابع "كريم" قائلاً: على الاقل هؤولاء ذهبو لمركز إنتخابات و اعطى هويته فما بالك لمن لم يذهب او كان خارج البلد او حتى كان متوفيا او ينتخب مرتين اواكثر لورود اسمه بأكثر من سجل جميعهم ينتخبون ويحرص كل رئيس مركز ان يكون السجل الذي بين يديه ان يكون الجميع انتخب وبنسب مئة بالمئة واحيانا يفوق ذلك

أحد طالبات الجامعة وتدعى "راما" كتبت، "كنا باصمين بالدم بدنا ننتخب وماحدا فيه يساووم عوطنيتنا، بس هالحكي ماكلوا صح اليوم من 6 الصبح، بالسكن الجامعي فيقونا واخدونا جباري عنا بالكلية لنتجمع وننتخب، انا كشخص كان فيي فيق عرواق وبكرامتي روح انتخب وانا مبسوطة بس انو فيقونا وكل مشرفة تفجر تقول قطيع بقر، لياخدونا هون العيب".

وقال أحد الموالين مبرراً ما ظهر في المقطع المصور، لشو. كتر الحكي. انا. لما. انتخبت. قلتلو. بدي. القائد بشار. وخليتو. يجهز كل شي. عني. لانو. زحمة. وهو. ايدو. اسرع. الشب. عم. يساعد. العالم. شوفيا. يعني. الله. يعطي. العافية. طول. لنهار. واقف. ع رجليه.

أما "Marios Alos Bola" فكتب، اصدق مشهد في الانتخابات السورية الواقعية الحقيقية من زمان المقبور حتى يومنا هذا وهي الحقيقة بيعرفوها كل السوريين بكل ألوانهم رمادي مؤيد معارض كلنا منعرف انو هي سوريا في عهد الأسد.

وقال أحد المتابعين أنه من غرائب الانتخابات التي لم تستثنِ لبنانين وعراقيين للاقتراع في صناديق النظام في استراليا، ومو بس هيك كمان تهديدات الموظفين بالفصل من الوظيفة والحرمان من البطاقة الذكية في السويداء لكل من لايذهب للمشاركة، وكمان الحرمان من الخبز في حمص.

يذكر أنه رغم توجيه المجتمع الدولي تهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية لبشار الأسد، لم يمنعه ذلك من ترشحه للانتخابات الرئاسية. وسبق أن فاز فيها في 2014 بنسبة 88 بالمئة.

ويحتل بشار الأسد منصب الرئيس منذ العام 2000 بعد أن ورث المنصب من والده حافظ الأسد الذي توفي بعدما حكم سوريا لثلاثة عقود متتالية.