إحدى أكبر عشائر دير الزور تعلن مقاطعتها لانتخابات الأسد

قاسيون_متابعات

أعلنت قبيلة "القلعيين" إحدى أكبر العشائر في محافظة دير الزور شرقي سوريا مقاطعتها الانتخابات الرئاسية التي يجريها النظام، كما تبرأت من أي شخص يدّعي الانتساب لها، ممن لهم صلة بما أسموه المسرحية الهزلية.

وأصدرت القبيلة بياناً رسمي، نشرته شبكة "دير الزور 24"، قالت فيه: إن أبناءها لا زالوا متمسكين بالثورة ومبادئها، والتي قد تفوق وتسمو على أي صلة قربى أو دم.

واعتبر البيان أن كل من كانت له مشاركة في تلك الانتخابات من أبناء القبيلة وغيرهم من السوريين، فهو "شريك بجرائم الأسد التي قتل خلالها أكثر من مليون سوري، وهجّر نصف الشعب في الداخل والخارج".

ودعت القبيلة كل حر وشريف من العشائر والقبائل السورية لمقاطعة "تلك المسرحية والتمسك بمبادئ ثورة الحرية والكرامة، والتبرؤ من كل مناصر للنظام قولًا وفعلًا".