تكتلات لبنانية ترفع دعوى قضائية ضد بشار الأسد وبعض رموز نظامه في بيروت

قاسيون – رصد أفادت مصادر إخبارية بأن تكتلات سياسية لبنانية  رفعت دعوى قضائية ضد رئيس النظام السوري بشار الأسد، وعدد من رموز حكمه، بسبب ممارساته وانتهاكاته بحق المعتقلين اللبنانيين في سجونه. وذكرت الوكالة الوطنية اللبنانية الرسمية أن عضو تكتل "الجمهورية القوية" ماجد أبي اللمع، تقدم بالاشتراك مع رئيس حركة التغيير إيلي محفوظ، بدعوى قضائية ضد الأسد أمام النيابة العامة التمييزية، وفقًا لما أورده موقع "الحرة".وأضافت المصادر أن المذكرة تتضمن معلومات وبيانات جديدة تخص المعتقلين اللبنانيين ضمن سجون نظام الأسد، وأسماء المتورطين من النظام بملفات الاعتقال والتعذيب. وطالبت الدعوى حسب موقع الدرر الشامية المعارض  بالكشف عن الأمور المخفية بقضايا المعتقلين، ومنها تورط أجهزة الأمن اللبنانية بالتعامل من الأمن التابع للنظام خلال فترة تواجد جيش الأسد في لبنان.وأوضح محفوظ، أنه علاوةً على جرائم الأسد بحق الشعب السوري، فإنه لايزال يسجن أكثر من 622 مواطن لبناني، مجهولي المصير، وأنه من واجب الحكومة اللبنانية متابعة قضيتهم.