عبر ناقلات القاطرجي .... قسد تمد نظام الأسد بالنفط الخام

قاسيون – رصد واصلت قوات سوريا الديمقراطية في شرق سوريا, مد نظام الأسد بالمحروقات, وذلك عبر شركة القاطرجي التابعة للنظام, ورغم عقوبات قيصر . وأفادت مصادر محلية بوصول  مئات شاحنات النفط الخام إلى مناطق سيطرة الأسد، قادمة من مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية عبر شركة القاطرجي. ونقل راديو الكل المعارض  عن مصادر مطلعة قولها، إن 300 شاحنة نفط تابعة لشركة "القاطرجي" الذي يعد أحد أذرع النظام الاقتصادية، خرجت فجر الإثنين، إلى مناطق سيطرة نظام الأسد، عبر معبر "الطبقة" بريف الرقة الغربي.وأوضحت المصادر أن الشاحنات ملأت خزاناتها بالنفط من حقول "رميلان" و"الشدادي" بريف محافظة الحسكة، الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية (تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري)، ثم توجّهت نحو مصفاة "حمص"، عبر ما يعرف بـ"طريق أبيض" الواصل ما بين الرقة والحسكة. وأضافت المصادر لمراسلنا أن هذه القافلة هي الثالثة من نوعها خلال شهر أيار الحالي، وأن الحقول التي يتم التعبئة منها في "رميلان" و"الشدادي" تقع تحت إشراف ورقابة التحالف الدولي.