فيديو لمجندات إسرائيليات يرقصن مع جنود مصرين على الحدود يثير موجة من الجدل

قاسيون_سوشال

أثار مقطعاُ مصورا تم تداوله يظهر مجندات في الجيس الإسرائيلي يرقصن على الحدود المصرية مع جنود مصريين جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الإجتماعي.

وكانت صحيفة "إسرائيل اليوم" كشفت عن واقعة غريبة، حيث ظهرت مجندات من جيش الاحتلال الإسرائيلي يرقصن على الحدود المصرية بالتزامن مع جنود مصريين، وهم يتحركون بأجسادهم على أنغام أغنية "حبيب قلبي".

وفي إطار ردود الأفعال فقد غرد "د . عصام يوسف" قائلاً: يا خسارة على ١٠٠ الف شهيد من الجيش المصري الحساب الحساب و العقاب العقاب يا جيش مصر العظيم حاسبوهم قبل يفرطوا بمصر الحبيبة.

اما "Aissa" فقال: الأمور واضحة أولها إفراغ سيناء من الشعب المصري لإعادة تكرار الاكتساح في ساعة واحدة لولا ستر الله والشعب لكانت هذه الرقصة داخل القاهرة.

وكتب "Mazen's Nana" معلعاً على الفيسبوك، ياريت يتم تحقيق وعقاب للجنود المصريين .أولم يعدم سليمان خاطر لأنه قتل سبع جنود إسرائيليين كانو يريدون الدخول الأراضى المصريه أهذا يحاسب لانه دافع عن أرضه ويترك هؤلاء الذين أساؤوا للجيش المصرى بالرقص مع مجندات اسرائيليات.

وقالت "Shams Alkods" الجيوش العربية جميعها عبارة عن مراقص يديرها بنو صهيون.ومن زمااااااان بصوت عادل إمام.

وذكرت أن اللحظات الموثقة في الفيديو تختلف عن الواقع على الحدود المصرية، حيث يواجه عناصر الجيش الإسرائيلي العديد من عمليات تهريب المخدرات العنيفة.

وبحسب المعلومات التي حصلت عليها الصحيفة، "هناك زيادة نسبية في حجم عمليات تهريب المخدرات العنيفة على الحدود مع مصر في عام 2021، ومن ناحية أخرى، كان هناك أيضا زيادة في عدد عمليات القتل بسبب التهريب من قبل الجيش الإسرائيلي، منوهة بأن "حوالي 70 بالمئة من عمليات التهريب لا تزال ناجحة".