اغتيال قيادي من قسد ومحاولة خطف من داخل منزل بدير الزور

قاسيون_متابعات

لقي قيادي من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" مصرعه، إثر تعرضه لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين يعتقد أنهم من عناصر تنظيم الدولة "داعش" في بلدة سويدان بريف دير الزور الشرقي.

وقال موقع "نورث برس" نقلاً عن مصادر محلية، إن مسلحين ملثمين يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار على أحد قادة "قسد" في البلدة ما أدى الى مقتله.

وأضافت المصادر أن "قسد" سارعت إلى مكان الحادث وفرضت طوقا أمنيا ومنعت تحرك الدراجات النارية.

وأشار المصدر إلى أن 4 أشخاص يرتدون زي "داعش" الأفغاني، هاجموا منزل أحد المدنيين في محاولة لخطف صاحب شركة صرافة و تحويلات مالية كان في ضيافة صاحب المنزل.

وأشار المصدر إلى أن أحد المهاجمين تعرض للإصابة جراء مقاومة صاحب المنزل، ما دفع بهم للمغادرة وفشل محاولة الخطف.

يذكر أن بلدات ريف دير الزور تشهد عمليات خطف واغتيال على نطاق واسع، يتبنى تنظيم "داعش" معظمها خيث يظهر عناصره في بعض العمليات بزيهم المعروف وينادون بشعاراتهم المألوفة.