أحدهم رضيع..لاجئة سورية في ألمانيا ترمي طفليها من الطابق الأول

قاسيون_رصد

أعلنت صحيفة "بيلد" الألمانية إن سيدة سورية قامت برمي طفليها الصغيرين من نافذة في منزلها الواقع في الطابق الأول، حيث تقيم في منطقة بافاريا في ألمانيا.

وقالت الصحيفة إن خدمة الطوارئ قامت بنقل طفلين أحدهما يبلغ من العمر 20 شهرا، والآخر في الثامنة إلى المستشفى وهما مصابان بكدمات وكسور شديدة.

وأضافت أن السيدة السورية البالغة 30 عاماً وهي من القادمين حديثاً إلى ألمانيا كانت تمسك برضيع آخر في يديها بجانب النافذة لحظة مداهمة خدمات الطوارئ لشرفة المنزل، حيث قامت باعتقالها.

وأشارت الشرطة إلى أن المرأة كانت في حالة "اضطراب نفسي طارئ"، وتم إرسالها إلى مستشفى الأمراض العقلية، فيما تم تحويل الأطفال إلى "مكتب رعاية الشباب".

ولفتت الصحيفة أن مكتب المدعي العام أصدر أمر احتجاز مؤقت للسيدة بتهمة محاولة القتل غير العمد مع التسبب بضرر جسدي.