مقتل قيادي في PYD بظروف غامضة في دير الزور

قاسيون_متابعات

قُتل مساء أمس السبت أحد قادة قوى الأمن الداخلي "الأسايش" التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي "PYD"، على طريق دير الزور الحسكة.

وأفادت صحيفة "جسر" أن الأنباء حول ظروف مقتل القيادي تضاربت، حيث تداولت مصادر محلية بأن المدعو "رافع الفرهود الحامد الغنام"، القيادي في "الأسايش" ومسؤول الحواجز بمناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية بدير الزور، قُتل برصاص أحد عناصر حاجز "الخرافي" التابع لـقسد، بعدما قام بتوبيخ العناصر وشتمهم.

فيما أكدت شبكات إخبارية محلية، إن "رافع" لقي مصرعه في كمين نفذه مسلحون مجهولون يستقلون سيارة من نوع "فان"، على طريق دير الزور الحسكة.

يذكر أن عمليات استهداف قسد وقوات النظام في مناطق شرق سوريا تكررت خلال الأونة الاخيرة، فيما توجه قسد الإتهامات إلى تنظيم الدولة داعش الذي نشط بشكل ملحوظ في الأونة الأخيرة.