الشرطة العراقية تعثر على كنوز داعش في الموصل

قاسيون_رصد

أفادت مصادر إعلامية عراقية عن العثور على أموال طائلة وذهب وفضة بين أنقاض الحرب في مدينة الموصل، كان قد دفنها تنظيم الدولة "داعش" إبان سيطرته على المدينة.

وبحسب مانقلته وكالة (شفق نيوز) عن مديرية شرطة محافظة نينوى يوم أمس الخميس، فقد تمكنت من العثور على مبالغ مالية استولى عليها تنظيم داعش أثناء سيطرته على مدينة الموصل.

واضاف المصدر أن الأموال التي عُثر عليها كان قد دفنها التنظيم في أحد الدور السكنية في المنطقة القديمة، التي تُعرف باسم ديوان المالية (بيت مال المسلمين).

وأشار إلى أن الشرطة وجدت مبلغًا ماليًا يقدر بـ 1.5 مليون دولار أمريكي، من فئة المائة دولار، إضافة إلى 17.5 مليون دينار عراقي، ومايقارب 15 كغ من الفضة المقطعة والتي كان التنظيم يستخدمها لطباعة العملة المعدنية، وأيضًا عثرت الشرطة على قرابة نصف كيلو من الذهب المقطع على شكل عملة نقدية.

وقالت الشرطة أنها عثرت أيضًا على 17 كغ من الفضة على شكل سبائك، إضافة إلى 260 غرام من المعدن المجهول النوع.

يذكر أن تنظيم داعش إبان سيطرته على مدينة الموصل سيطر على مليارات الدولارات من بنك الموصل، إضافة إلى سيطرته على ثروات منطقة واسعة من العراق وسورية.

وعمد التنظيم أثناء هزيمته إلى دفن أمواله في باطن الأرض، وقد عُثر على عشرات الكنوز من مناطق سيطرته السابقة في كل من العراق وسورية.