إدارة بايدن تعمل على استعادة الصحفي أوستن تايس الذي يعتقله الأسد منذ 2012

قاسيون – رصد عبر دبلوماسيون وضباط مخابرات في إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن عن اعتقادهم بأن الصحافي الأميركي أوستن تايس، الذي اختفى أثره في سوريا قبل عدة أعوام، لا يزال على قيد الحياة، وفقا لموقع ماكلاتشي   " الإخباري الأميركي.ونقل الموقع عن مسؤولين أميركيين قولهم إن مجموعة مشتركة مكونة من دبلوماسيين وضباط مخابرات يعملون بشكل يومي من أجل تحرير تايس الذي فقد أثره في عام 2012 أثناء تغطيته للحرب في سوريا. وأكد مسؤول أميركي أن كريس أوليري، الذي كان يعمل سابقا ضمن فرقة العمل المشتركة لمكافحة الإرهاب في المكتب الميداني لمكتب التحقيقات الفيدرالي بنيويورك، أصبح مؤخرا مديرا لخلية استعادة الرهائن.وقال مسؤول في مجلس الأمن القومي إن هذه الخلية "تعمل يوميا لإعادة أوستن وجميع المواطنين الأميركيين المحتجزين في الخارج، إلى الوطن". وأوستن واحد من عدة صحفيين وعمال إغاثة أميركيين وأجانب من جنسيات أخرى اختفوا في سوريا خلال الحرب الأهلية. وأعدم تنظيم داعش الذي سيطر على أجزاء كبيرة من العراق وسوريا في حينه بعضا منهم.المصدر الحرة