روسيا: أرسلنا قوات عسكرية ضخمة لمواجهة تهديدات الناتو

قاسيون_رصد

كشفت موسكو عن نقلها لعدة أفواج عسكرية تابعة للجيش الروسي إلى الحدود الغربية لمواجهة تهديدات "الناتو" الأخيرة.

وأكدّ وزير الخارجية الروسي "سيرغي شويغو" بأنه: "تم بنجاح نقل جيشين وثلاث وحدات من قوات الإنزال الخاصة إلى الحدود الروسية الغربية في مناطق التدريب العسكري خلال ثلاثة أسابيع".

وقال الوزير الروسي، اليوم الثلاثاء، إن "القوات أظهرت الاستعداد التام والقدرة على القيام بمهامها لضمان الأمن العسكري للبلاد".

وأشار "شويغو" أن الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي ينقلان قوات لهما إلى حدود الجزء الأوروبي من روسيا، مع التركيز على منطقتي البحر الأسود والبلطيق.

وبين أن حلف الأطلسي بصدد حشد 40 ألف جندي و15 ألف قطعة من الأسلحة والمعدات العسكرية، بما فيها الطيران الاستراتيجي، بالقرب من حدود روسيا.

يذكر أن الجيش الأوكراني أعلن عزمه تنظيم مناورات عسكرية مشتركة مع قوات حلف شمال الأطلسي "الناتو" في خطوة قد تؤجج التوترات مع موسكو التي أبدت اعتراضها على هذه التدريبات العسكرية.

وجرى تعزيز القوات الأمريكية المرابطة في بولندا ودول البلطيق، وتتضاعف كثافة الاستطلاع الجوي مقارنة بالعام الماضي، فيما زادت كثافة الاستطلاع البحري بمقدار النصف.

من جهتها حذّرت موسكو "الناتو" من إرسال قوات لمساعدة أوكرانيا، إذ قال المتحدث باسم الكرملين، "دميتري بيسكوف"، إن روسيا سوف تتخذ "إجراءات إضافية" إذا أقدم الناتو على مثل تلك الخطوة.