مجهولون يهاجمون مقراً لقسد بريف دير الزور

قاسيون_متابعات

استهدف مسلحون مجهولون كانوا يستقلون دراجات نارية، مقرًا لقوات سوريا الديمقراطية، بالأسلحة الرشاشة في مدرسة الشبكة ببلدة الشحيل شرقي ريف دير الزور، دون وقوع إصابات.

وقالت شبكة "نهرميديا" المحلية، اليوم الجمعة، إنّ تعزيزات عسكرية تابعة لقسد وصلت إلى المنطقة المستهدفة، دون معرفة الجهة التي تقف وراء الهجوم.

وفي السياق، فإن التوتر يسود بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، بعد استيلاء قوات سوريا الديمقراطية على عشر منازل لعوائل من أهالي المنطقة وطرد أهلها أمس الخميس،

يأتي ذلك بعد أن قام شبان باستهداف دورية لقوات سوريا الديمقراطية قرب منازلهم انتقامًا لقتل أحد أبنائها كان على عبارة نهرية في منطقة الرز تنقل البضائع إلى مناطق حكومة دمشق، فيما جرت مفاوضات لم تتكلل بالنجاح، بين وجهاء من البلدة وقوات سوريا الديمقراطية في منزل قائد مجلس دير الزور العسكري في بلدة الصور.

وكانت "قسد" طالبت بتسليم الأشخاص الذين أطلقوا النار على الدورية وإغلاق المعبر و تسليم الأسلحة، بينما رفض الأهالي تسليم أبناءهم وأسلحتهم ووافقوا على إغلاق المعبر فقط.