بشار الأسد في صور من أيام الجامعة .. رسائل وسخرية

قاسيون ـ سوشال

أفرج النظام السوري عن أربعة صور يظهر فيها بشار الأسد أثناء دراسته للطب في جامعة دمشق ، ويعود تاريخها جميعا إلى فترة الثمانينات من القرن الماضي .

ولاقى الصور سخرية واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي من قبل السوريين ، الذين راحوا يدققون في تفاصيل شكل بشار في هذه الصور ، مشيرين إلى أنه منذ مطلع شبابه كانت تظهر عليه ملامح الخبل .

كما تساءل العديد من المعلقين عن سبب إفراج النظام عن هذه الصور في هذا الوقت بالذات ، معبرين عن اعتقادهم بأن هناك محاولات تقودها جهات في النظام لإظهار الجانب الإنساني في شخصيته ، بعدما أصبح في نظر جميع السوريين مجرما وقاتلا ، بينما أصبح الموالون ينظرون إليه بالكثير من الريبة ، في أعقاب تدهور الظروف المعاشية ، وصمته حيال هذا الأمر .

ورأى البعض أن نشر الصور ، يأتي في إطار نية بشار الأسد ترشيح نفسه لانتخابات الرئاسة ، حيث يريد أن يوصل رسالة بأنه شخص عادي وكان يدرس في الجامعة مثله مثل أي سوري ، دون تمييز كونه ابن حافظ الأسد ، الرئيس السابق .

تجدر الإشارة إلى أن الجهة التي قامت بنشر الصور هي الاتحاد الوطني لطلبة سوريا ، بمناسبة ما يسمى يوم الطالب السوري .