انتحار فتاة قاصر شنقاً في مدينة الرقة

قاسيون_متابعات

أقدمت طفلة مساء امس الاربعاء،على الانتحار شنقًا في مدينة الرقة دون معرفة الأسباب.

وبحسب موقع "وطن إف إم" المحلي، فإن طفلة بعمر 15 عاماً شنقت نفسها بوشاحها داخل منزل والدها، في حين تم نقلها إلى المشفى الوطني من قبل ذويها لتفارق الحياة قبل أن تصل إلى الإسعاف.

وأضاف الموقع بأنه لم تتضح بعد أي تفاصيل من ذوي الطفلة حول سبب إقدام الفتاة على الانتحار.

يذكر أن منتصف شهر آذار المنصرم شهد حالة انتحار لشاب في حي المشلب بمدينة الرقة، وذلك من خلال إطلاق النار على نفسه.

وشاعت ظاهرة الانتحار في العديد من المناطق السورية، وأغلبها يكون بدوافع الوضع الاقتصادي المنهار وعجز الكثيرين عن تأمين المستلزمات الأساسية.