مقامر صيني يلقي بنفسه في فرن لصهر الحديد بسبب خسارته في البورصة

قاسيون – رصد ألقى رجل صيني بنفسه في فرن لصهر الحديد درجة حرارته أكثر من 1500 درجة مئوية، بعد أن خسر ما يعادل 9100 دولار في تداول الأسهم. ووانغ لونغ (33 عاما) الذي يعمل في شركة "باوتو ستيل" في منغوليا، فقده زملاؤه خلال عمله في المناوبة الليلة الأسبوع الماضي، وبعد البحث عنه تبين أنه رمى نفسه في فرن الصهر. وانتشرت على شبكات تواصل صينية مقاطع مفزعة التقطتها كاميرات المراقبة للرجل وهو يلقي بخوذته في النار، ثم يتبعها في حفرة مصهر الحديد.وقالت الشركة إن "وفاة وانغ قد تكون مرتبطة بخسائره التجارية، إذ كان يستثمر في سوق الأسهم". وتبين في ما بعد أن وانغ خسر في يوم انتحاره أكثر من 60 ألف يوان أي أقل من 10 آلاف دولار.وقال الموقع إن العديد من الصينيين يبحثون عن الربح السريع من خلال المضاربات في سوق الأسهم الصينية، والتي قد تكون أشبه بالمقامرة لبعضهم. المصدر: "فايس"