فيديو: اليونان تُلقي بطالبي لجوء مكبلي الأيدي في البحر ليلاً

قاسيون_رصد

تواصل فرق خفر السواحل التركية، منذ يوم أمس الجمعة، عمليات البحث عن طالب اللجوء مفقودا، من أصل 7 اشخاص قام خفر السواحل اليوناني بتكبيل أيديهم ورميهم في بحر إيجه.

وفي التفاصل، أعلن خفر السواحل التركي، أمس الجمعة، تلقيه بلاغا بوجود 7 طالبي لجوء، ألقاهم خفر السواحل اليوناني "مكبلي الأيدي" في البحر، قبالة سواحل قضاء تشيشمه بإزمير.

وتمكن خفر السواحل التركي من إنقاذ اثنين من طالبي اللجوء من جزيرة بوجاز الواقعة قبالة ساحل إزمير، واثنين آخرين من المياه المحيطة، وفقًا لبيان صادر عن مكتب حاكم الولاية.

وقال البيان إنه تم أيضا العثور على جثتي شخصين آخرين، فيما كان القتيل الثالث هو أحد الاثنين اللذين تم إنقاذهما من الماء وتوفي في المستشفى.

وجاء في البيان: "وفقًا للإفادات الأولية لطالبي اللجوء، صادر الجنود اليونانيون متعلقات وممتلكات طالبي اللجوء، وقيّدوا أيديهم بأصفاد بلاستيكية، وألقوا بهم في البحر دون تزويدهم بقارب أو سترات نجاة".

ولم يشر البيان هويات أو جنسيات الأشخاص الثلاثة الذين توفوا غرقًا جراء الحادثة.

وأضاف أن فرق البحث التركية تتحدى الظروف الجوية الصعبة للعثور على الشخص المفقود في أقرب وقت ممكن.

ونشر وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، مقطعا مصورا عبر تويتر، لعملية إنقاذ طالبي لجوء في بحر إيجه، بعد قيام خفر السواحل اليوناني بمصادرة مقتنياتهم وضربهم ثم تكبيلهم ورميهم في البحر بدون سترات نجاة.

متداول