قتلى وجرحى بانفجار مستودع ذخيرة للحرس الثوري في حلب

قاسيون_خاص

لقي عدد من عناصر الميليشيا التابعة للحرس الثوري الإيراني، مصرعهم وجرح أخرون ع في انفجارات عنيفة هزت مدينة حلب.

وفي التفاصيل، ذكر مصدر خاص لوكالة قاسيون، إن عدة انفجارات وقعت ليل أمس السبت، في في مقر كبير لميلشيات الحرس الثوري بمنطقة باب النيرب.

وأضاف المصدر بأن الإنفجارات ناتجة عن انفجار مستودع للذخيرة تابع للميليشيا دون معرفة الأسباب التي أدت لذلك.

وأكد المصدر أن مستودع الذخيرة كان يحوي مواد شديدة الغنفجار تستعمل في تصنيع العبوات الناسفة، بالإضافة إلى صناديق ذخيرة متنوعة، أسلحة ثقيلة وألغام، وضعت تحت حراسة مشددة.

وأشار المصدر إلى أن المعومات تؤكد مقتل نحو 17 عنصراً بينهم وإصابة أكثر من 48 وصفت جراح بعضهم بالخطرة ومن بينهم قادة مجموعات.

وتابع المصدر أن الميليشيا الإيرانية فرضت طوقا أمنيًا في المنطقة، وسارعت إلى نقل عدد من القادة والمسؤولين إلى مناطق اخرى خوفا من تعرضهم للإستهداف.

يذكر أن أربعة عناصر من ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، قتلوا في الـ 8 من شهر آذار الجاري، بعد استهدافهم برشاش م.ط 14.5 من قبل عناصر مليشيا "الفرقة الرابعة"، أثناء مرورهم بالقرب من نقطة تتبع للمليشيا في قرية النشامة بناحية مسكنة شرقي حلب، وعدم وقوفهم على الحاجز.