نادي إيطالي يرفع دعوى على إحدى لاعباته بسبب حملها بطفل

قاسيون – رصد تشهد أروقة المحاكم الإيطالية واقعة غريبة على خلفية قضية رفعها أحد أندية البلاد، على لاعبة كرة الطائرة "لارا لوجلي".ونقلت "سكاي نيوز" أن نادي "مانياغو بورودينوني" رفع دعوى قضائية على لاعبته "لوجلي" بسبب حملها بطفل خلال فترة تعاقدها مع النادي. وقال النادي في شكواه إن: "لاعبته لم تبلغ الإدارة أنها كانت تخطط لإنجاب طفل، عندما وقعت عقدا للعب معه خلال موسم 2018-2019".وأبلغت "لارا" النادي بحملها في آذار من ذلك الموسم ليتم طردها، وبعد شهر واحد أُجهضت وأخبرت الإدارة بأنها فقدت الطفل. وطالبت "لارا" بمبلغ 2500 يورو مستحق عن الشهر الذي لعبت خلاله للفريق الإيطالي قبل اكتشاف الحمل في آذار.ورفض النادي الإيطالي دفع المبلغ، كما اتخذ إجراءات قانونية ضد اللاعبة، متهما إياها بعدم الكشف عن خططها لإنجاب طفل في محاولة للحصول على راتب أعلى. وكتب وزير الخارجية الإيطالي "لويجي دي مايو" على “فيسبوك” تعليقا على القضية: "التفكير في أن امرأة اليوم مجبرة على الاختيار بين طفل وحياتها المهنية لم يعد مقبولا".يذكر أن "لارا لوجلي" تبلغ من العمر 41 عاما، وتمارس كرة الطائرة منذ 25 عاما.