غارات روسية وقصف مدفعي يستهدف بيوت المدنيين في الشمال السوري

قاسيون_خاص

شن الطيران الحربي الروسي، غارات استهدفت أطراف مدينة "دارة عزة" ومحيط قرية "أرحاب" في ريف حلب الغربي، بعدة صواريخ فراغية،

وقال مراسل وكالة قاسيون بريف إدلب، إن الطيران الحربي الروسي نفذ ظهر اليوم السبت، عدة غارات بالصواريخ الفراغية، استهدفت محيط قرية "أرحاب" واطراف مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي.

وأشار مراسلنا إلى أنه لم ترد معلومات حتى اللحظة عن وقوع خسائر بشرية، فيما يستمر طيران الاستطلاع الروسي بالتحليق في اجواء المنطقة.

وفي السياق أفاد مراسلنا بأن قوات النظام المتمركزة في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي، استهدفت قرى وبلدات ريف إدلب الغربي بالمدفعية الثقيلة.

مشيراً إلى أنّ القصف الذي طال منازل المدنين في قرية "كفريدين" في ريف إدلب الغربي أسفر عن وقوع عدة إصابات بين المدنيين.

كما استهدفت قوات النظام المتمركزة بريف حماة الشمالي، قرى وبلدات سهل الغاب بالصواريخ، ما أدى إلى وقوع عدد من الجرحى بين المدنيين إضافة إلى أضرار مادية ألحقها القصف بممتلكات السكان.

وأكد مراسلنا أن فرق الإسعاف والدفاع المدني، سارعت إلى أماكن الاستهداف لنقل المصابين وإسعافهم إلى المشافي.

يذكر أن قوات النظام والميليشيات المساندة لها، استهدفت صباح أمس الجمعة الـ12 من شهر أذار، سيارة ودراجة نارية بصاروخ موجه في ريف إدلب الغربي، ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة آخرين بجروح متفاوتة.