حاول الإعتداء عليها ثم قتلها...شاب يقتل زوجة أبيه في طرطوس

قاسيون_متابعات:

وقعت جريمة قتل واعتداء يوم أمس السبت، في محافظة طرطوس الخاضعة لسيطرة الناظم السوري.

وقالت وزارة الداخلية التابعة لحكومة النظام: إنها ألقت القبض على مراهق يبلغ من العمر 17 عامًا، بعد ارتكابه جريمة قتل.

وأشارت الوزارة إلى أن الجريمة وقعت في قرية "بصيرة" بريف المحافظة لسيدة في العقد الرابع من عمرها تدعى "فريال"

وأضافت التحقيقات أن المرآة تعرضت لعدة طعنات في رأسها ووجهها وكدمات أخرى نتيجة ارتطامها بجسم صلب.

وبحسب المعلومات الواردة فقد اعترف المراهق "عبد الملك" ابن زوج الضحية "عبد المهيمن" بارتكابه جريمة القتل بغية إخفاء أمر آخر.

وذكر بالتحقيق معه بأنه حاول مداعبة زوجة أبيه والتودد اليها، فنشب خلاف بينهم وأبعدته عنها، فلحق بها وضربها بكأس ماء زجاجي على رأسها، لتسقط الضحية فريال أرضًا.

وتابع ابن الزوج جريمته بضرب رأسها بزاوية فرن المطبخ، ثم أخرج سكينًا حادًا وطعنها عدة مرات في فروة رأسها منهيًا حياتها.

وأكدت المصادر أنه قام بسحب الجثة من المطبخ للصالون، وحاول إخفاء معالم الجريمة قدر الأماكن، وغسل السكين ثم فر هاربًا خارج المنزل إلى منطقة الصناعة لإثبات مكان وجوده بعيدًا عن موقع الجريمة التي اعترف بها لاحقًا.

يذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد تشهد عشرات الأحداث والجرائم المروعة شهريًا وسط مخاوف من نشوء جيل من العصابات والمجرمين الذين تأثروا بتصرفات الشبيحة ورجال النظام خلال قعمهم للمظاهرات.