قسد تؤكد تواصلها مع مناف طلاس وتأييدها لفكرة المجلس العسكري

قاسيون ـ خاص

كشفت قوات سوريا الديموقراطية عن موقفها من المجلس العسكري الانتقالي الذي يمثل الحل الامثل للازمة السورية التي تدخل عامها العاشر دون أدنى أمل للحل بعد فشل اللجنة الدستورية وهيئة التفاوض نتيجة تعنت النظام وداعميه.

وقال كينو غابرييل المتحدث الرسمي بأسم قوات سوريا الديمقراطية أن قسد ترحب بأي عمل يهدف إلى إيجاد حل للأزمة السورية ، مؤكدا وجود تواصل مع العميد مناف طلاس بخصوص المجلس وحصول مجموعة من الحوارات معه لمعرفة مهام المجلس والهدف منه والأفكار المطروحة حوله .

وأضاف : نرحب في قوات سوريا الديمقراطية بأن نكون جزءا من أي خطوة تؤدي إلى حل الصراع السوري ،وتعمل على ضم جميع القوى الفاعلة على الأرض.

واعتبر غابرييل أن المجلس العسكري يجب أن يمثل كافة القوى السورية ومكمل لأي جسم سياسي يمثل القوى السياسيةالسورية، وسيكون المجلسان مكملان لبعضهم البعض ، مضيفا أن مبادرة المجلس العسكري لديها أمل كبير في النجاح كونها تأتي نتيجة حوار مباشر ما بين أطراف الأزمة السورية غير المؤثر عليها من خارج.

وقال غابرييل إن العميد مناف طلاس شخصية وطنية مقبولة من جميع مكونات الشعب السوري ،ولم يكن لديه مشاركة في أي عمل عسكري ضمن الصراع العسكري السوري ، و هو شخصية يمكن التوافق حولها من جميع الأطراف في هذه المرحلة مشيرا إلى أنه ليس لديهم مشكلة في "قسد" بمد يد الثقة إلى العميد طلاس .

واعتبر أخيرا أن المجلس العسكري خطوة أساسية للحل في سوريا معربا عن جاهزية "قسد" للمشاركة فيه ، واستمرار الحوار مع العميد طلاس للوصول إلى تفاهمات ترضي جميع الأطراف ، على حد قوله .

علي عبدالله الأحمد