توفي بسبب البرد...العثور على جثة رجل من قاطني جنوب دمشق

قاسيون_متابعات:

عثر أهالي بلدة يلدا جنوب العاصمة دمشق، أمس الثلاثاء 23 شباط، على جثمان رجل ستيني من قاطني المنطقة، توفي داخل بناء سكني "قيد الإنشاء" يعيش فيه بمفرده.

وبحسب ما ذكره موقع "صوت العاصمة" المحلي فإن طلاب المدارس في المنطقة، عثروا على جثمان المتوفي أثناء دخولهم البناء المهجور الواقع بالقرب من محطة وقود "الجد" على الطريق الواصلة بين بلدتي "يلدا" و"ببيلا".

وأضاف الموقع أن الطلاب أبلغوا مالك محطة الوقود بوجود الجثمان، الذي أبلغ بدوره قسم شرطة البلدة ومفرزة الأمن العسكري فيها.

وأشار إلى أن دورية تابعة لقسم شرطة البلدة نقلت الجثمان إلى الطب الشرعي، لافتاً إلى أن التقارير الطبية أكّدت وفاته نتيجة البرد أثناء موجة الثلوج في المنطقة قبل ثلاثة أيام.

يذكر أن الرجل المتوفي مُهجر من أطراف مخيم اليرموك والحجر الأسود إلى يلدا، ويقطن في بناء مهجور "قيد الإنشاء" بمفرده، دون وجود أي أثاث منزلي فيه.