لإقامة قاعدة عسكرية...ضباط روس يجرون جولة تفقدية بريف دير الزور

قاسيون_متابعات:

أكدت مصادر إعلامية في دير الزور أن وفدا من الشرطة العسكرية الروسية وصل إلى ريف دير الزور الغربي الخاضع لسيطرة قوات النظام، بهدف إقامة قاعدة عسكرية، وتوسعة الانتشار الروسي في المنطقة.

وبحسب ما ذكرته شبكة "عين الفرات" المحلي، إن الوفد ضم ثمانية ضباط روس وقياديين من "الفيلق الخامس" المدعوم روسياً، وقام بجولة في بلدة "التبني" ومحيطها، بهدف اختيار مكان لإنشاء قاعدة عسكرية للقوات الروسية في المنطقة وزيادة انتشار "الفيلق الخامس" هناك.

وأشارت الشبكة إلى أن القوات الروسية عقدت اجتماعاً مع قياديين في مليشيا "الدفاع الوطني"، جرى فيه مناقشة زيادة دعم "المليشيا" بشكل مباشر، من قبل الشرطة العسكرية الروسية بهدف زيادة نفوذها في المنطقة.

وأضافت أن المليشيات الإيرانية في بلدة التبني ومحيطها استنفرت قواتها بالتزامن مع وصول الوفد وحتى مغادرته، كما قامت بزيارة الأماكن التي جرى الاطلاع عليها من قبل الروس بمحيط البلدة وبادية التبني غرب دير الزور، بهدف عرقلة الانتشار الروسي بمناطق النفوذ الإيراني.