الرابع خلال ستة أشهر .. وفاة وزير سابق بحكومة عماد خميس

قاسيون – رصد – متابعات أفادت مصادر محلية ومواقع إخبارية بوفاة وزير جديد في حكومة عماد خميس السابقة.ونعت وزارة الصناعة التابعة للنظام وزيرها السابق "أحمد الحمو"، ليكون بذلك رابع  وزراء النظام ضمن حكومة "عماد خميس"، وجميعهم من مسؤولي "حزب البعث" الذين لقوا مصرعهم منذ أيلول من عام 2020 الماضي. وأشارت  الصفحة الرسمية لوزارة الصناعة حسب ما رصدت شبكة شام الإخبارية المعارضة إلى أن "أحمد علي الحمو"، توفي دون تحديد السبب وذكرت أنه "عضو اللجنة المركزية" لحزب البعث وزير الصناعة الأسبق الأربعاء.ولفتت إلى أنه سيتم تشييعه من مشفى جمعية المواساة الخيرية في جامع الزهراء في المزة بدمشق، وفقا لما نشرته وزارة الصناعة التي يترأسها "زياد صباغ". وفي أيلول 2020 كشفت مصادر إعلامية موالية عن وفاة الوزير السابق في حكومة النظام "أحمد فاتح القادري"، جراء إصابته بكورونا، وبذلك كان المسؤول الأول ضمن صفوف حكومة النظام المعلن عن مصرعه بالوباءفيما قالت المصادر حينها إن "القادري" من مسؤولي "حزب البعث" التابع للنظام وذكرت أنه شغل منصب وزير الزراعة بين 2014 و2020، ليغادر منصبه في التغيير الأخير على حكومة "عرنوس" كما تقلد عدة مناصب في "وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي". وفي 16 تشرين الثاني توفي "وليد المعلم" والذي شغل منصب وزير خارجية النظام السوري والشخصية الأكثر تأييداً لنظام البعث، بعد قرابة 56 عاماً قضاها متنقلاً بين عدة مناصب أبرزها الخارجية في ظل حكم عائلة الأسد الأب والابن بشار، وكان شريكاً لهم في شتى جرائمهم.وفي كانون الأول من العام 2020 الفائت نعى مجلس وزراء النظام وزير الصناعة السابق "محمد معن زين العابدين جذبة"، وقالت مصادر موالية إنه توفي إثر مضاعفات إصابته بكورونا، وبذلك شهدت الأشهر الماضية وفاة 4 وزراء كانوا ضمن حكومة "عماد خميس" قبل أن يتسلم حكومة النظام "حسين عرنوس". إعلام معارض