الدفاع المدني: مقتل طفل وإصابة آخر بإنفجار في ريف إدلب

قاسيون_متابعات:

لقي طفل حتفه وأصيب آخر بجروح، أمس الجمعة، خلال رعيهم الأغنام بريف إدلب الغربي، بسبب انفجار جسم من مخلفات الحرب.

من جانبه قال الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء" على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي، إن طفلا في يبلغ من العمر 15 عاما لقي حتفه، وأصيب آخر بجروح متفاوتة، جراء انفجار جسم من مخلفات الحرب في الأراضي الزراعية بمحيط قرية عين الحمرا في ريف إدلب الغربي، خلال عملهم برعي الأغنام عصر أمس الجمعة.

وأشار إلى أن فرقه حاولوا إسعاف الطفل لكنه فارق الحياة متأثراً بجراحه، بينما أسعف فريق آخر المصاب الثاني إلى أقرب مستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وأكد أن الذخائر غير المنفجرة تشكل خطراً يهدد حياة المدنيين، لذلك يجب عدم لمس أي جسم مشبوه وإبلاغ فرق الدفاع المدني عنه.

يشار إلى أن العديد من المدنيين بينهم أطفال قتلوا إثر إنتشار أجسام غير منفجرة، من مخلفات الحرب خلال السنوات الماضية، كـ"القنابل العنقودية، والألغام الأرضية، والصواريخ، والقذائف المدفعية".