الخارجية الأمريكية: إدارة بايدن لن تتهاون في تطبيق قانون قيصر

قاسيون_رصد:

أكد متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن إدارة الرئيس بايدن لن تتهاون في تطبيق "قانون قيصر" الذي تم فرضه خلال عام 2019، مع الحفاظ على المسار الدبلوماسي في تسهيل العمل الإنساني والإغاثي، للوصول إلى حل سلمي في البلاد التي مزّقتها الحرب على مدار 10 أعوام.

وأشار المتحدث في تصريح لصحيفة الشرق الأوسط أن "الإدارة الجديدة أخذت على عاتقها أمرا مهما في تطبيق القانون، بألا تستهدف خطوط التجارة أو المساعدات أو الأنشطة الإنسانية للشعب السوري".

وقال إن "القانون لن يستهدف الاقتصاد اللبناني ولا الشعب اللبناني"، وشدد على أن "قانون قيصر يستهدف الأشخاص أو الكيانات التي تدعم نظام الأسد، وتعيق التوصل إلى حل سياسي سلمي للنزاع على النحو الذي دعا إليه قرار مجلس الأمن رقم 2254".

يذكر أن المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأميركية "نيد برايس" قال في أول مؤتمر صحافي له أول من أمس، إن الإدارة الأميركية الجديدة ستجدد جهودها للترويج لتسوية سياسية في سوريا؛ بهدف إنهاء الحرب الأهلية، وذلك بالتشاور الوثيق مع حلفاء واشنطن وشركائها في الأمم المتحدة.