بأقل من نصف ساعة انفجار جديد يستهدف حاجزاً للجيش الوطني بريف حلب

قاسيون_خاص:

استهدف تفجير انتحاري بسيارة مفخخة حاجز لـ"الجيش الوطني" السوري شرق حلب، أدى إلى مقتل ستة عناصر وأصابة آخرون بجروح،

وقال مراسل وكالة قاسيون بريف حلب، إن عناصر من فصيل "فرقة الحمزة" التابعة للجيش الوطني، أوقفوا سيارة نوع "سنتافيه" بالقرب من قرية "أم شكيف" شرق حلب، كانت متجهة نحو مدينة الباب بريف حلب.

وأضاف مراسلنا أن سائق السيارة فجرها أثناء تفتيش عناصر الحاجز لها، ما أدى إلى مقتل ستة عناصر وإصابة أربعة آخرين بجروح.

وكانت سيارة مفخخة انفجرت قبل هذا الإنفجار بأقل من نصف ساعة في سوق شعبي وسط مدينة عزاز، أسفرت عن سقوط 6 قتلى وجرح 29 أخرين.

ويتهم ناشطون في ريف حلب وقوف قوات "قسد" وتنظيم "داعش" وراء التفجيرات التي تضرب المنطقة والتي تهدف إلى زعزعة أمن واستقرار المنطقة.