ميليشيا الفوج 47 تسرق المنازل في البوكمال بعد فرضها حظر تجوال وقطع الكهرباء

قاسيون_متابعات:

استيقظ عدد من أهالي منطقة المساكن بمدينة البوكمال الخاضعة لسيطرة الميليشيات الإيرانية وقوات النظام السوري شرقي ديرالزور، صباح اليوم، ليجدوا قواطع وكابلات الكهرباء الخاصة بمنازلهم قد تمت سرقتها.

وقالت شبكة "عين الفرات" المحلية، إنَّ المدينة سجلت، خلال ساعات الليل، سرقة كابلات وقواطع كهربائية لأكثر من 10 منازل خلال فترة انقطاع التيار الكهربائي.

وأشارت الشبكة إلى أنَّ قيمة المسروقات تقدر بنحو مليون ليرة سورية، كما تعرض منزل في المنطقة تعود ملكيته لشخص من أبناء الريف وغادر المدينة لزيارة عائلته المقيمة بمناطق سيطرة "قسد" للسرقة هو الآخر.

وأضافت بأنَّ الأهالي اتهموا عناصر ميليشيا الفوج 47 المحلية التابعة للحرس الثوري بالوقوف خلف هذه السرقات، خاصةً بعد أن عملت 3 سيارات تابعة للفوج على فرض حظر تجوال بالمنطقة ليلة أمس ليستيقظ الأهالي على حوادث السرقة.

وتنتشر ظاهرة السرقة بشكل كبير بالقرب من مقرات ميليشيات الدفاع الوطني المدعوم روسياً والفوج 47 المدعوم إيرانياً بالمدينة، والتي كان آخرها سرقة بضائع بقيمة ملايين الليرات السورية من محال تجارية في سوق البوكمال، خلال ساعات ليل أول أمس.

وتقدم أهالي المدينة بعشرات الشكاوي على عناصر الميليشيات المذكورة للأمن الجنائي بالمدينة، والذي بدوره لم يقدم على أي تصرف سوى تسجيل الحالات ضد مجهول.