الجيش السوري الحر يعلق على أحداث ريف درعا الغربي

قاسيون – رصد اكد المجلس العسكري للجيش السوري الحر في المنطقة الجنوبية, رفضه لجميع ممارسات النظام في محافظات الجنوب السوري, لاسيما حملته الأخيرة على ريف درعا الغربي .وأصدر المجلس بيانًا ،اليوم الأحد، حول الأحداث الأخيرة في ريف درعا الغربي. وقال المجلس: "نرفض العمليات العسكرية ودخول البلدات والمدن الخاضعة أصلًا لخفض التصعيد ونرفض الخطة الروسية لإعادة انتخابات رأس النظام المجرم بقوة السلاح".وأضاف: "مستعدون للقتال ونرفض انتشار الجيش الأسدي مع القوات الإيرانية التي تلبس لباسهم، ونرفض وجود إيران وميليشياتها في الجنوب السوري". وأردف حسب ما أفاد موقع الدرر الشامية المعارض:  "ونرفض ترحيل شبابنا من الجنوب السوري إلى مناطق أخرى، ونرفض عمليات القصف العشوائي للمدن والبلدات المقاومة ومستعدين للقتال لحماية أهلنا".يذكر أن ميليشيات النظام السوري المتمثلة بالفرقة الرابعة بدأت في شن حملة عسكرية على ريف درعا الغربي بهدف فرض هيمنتها المطلقة على المنطقة، ولكنها لم تستطع حتى اللحظة تحقيق أي تقدم. مواقع معارضة