انشقاق 10 عناصر من قوات النظام دفعة واحدة وتأمين وصولهم إلى الشمال السوري

قاسيون – رصد قال  "المركز السوري للسلامة والانشقاق"إنه تمكن قبل  عدة أيام  من تأمين انشقاق 10 عناصر من ميليشيات الأسد دفعة واحدة على إحدى جبهات المحرر. وأظهرت صور خاصة نشرها المركز على صفحته في "فيسبوك" لحظة وصول المنشقين سالمين بعد عملية التأمين وهم ينحدرون من مختلف المحافظات السورية (درعا - حلب - حمص - إدلب - دمشق - ريف دمشق).وكشف مصدر من فريق النشر في "المركز السوري للسلامة والانشقاق"لـموقع " زمان الوصل" المعارض أن العملية الأخيرة تمت بتخطيط اعتمد التغلغل في عدة بؤر عسكرية لميليشيا الأسد بمساعدة شبان موجودين خلف خطوط العدو. وأردف المصدر أن عملية الانشقاق تم تأجيلها عدة مرات لضمان نجاحها دون أي نتيجة سلبية. يشار إلى أن  "المركز السوري للسلامة والانشقاق"،تم إنشاؤه  مطلع العام المنصرم 2020على يد مجموعة من الناشطين ، و يهدف إلى  تأمين انشقاق العناصر المنضوية في صفوف قوات النظام وميليشياته، وذلك عبر التنسيق مع مختلف الفصائل العسكرية.مواقع معارضة