loader

الميليشيات الإيرانية تدفع بتعزيزات جديدة إلى القنيطرة

قاسيون_متابعات:

وصلت تعزيزات عسكرية تابعة لميليشيات إيرانية إلى محافظة القنيطرة جنوب سوريا قادمة من العاصمة دمشق، خلال الساعات القليلة الماضية.

وذكر موقع "نبأ" المحلي، بأن تعزيزات لقوات النخبة في الميليشيات الإيرانية و"كتائب الرضوان" وصلت القنيطرة قادمة من دمشق.

وأشار الموقع إلى أن التعزيزات وصلت على شكل مجموعات بسيارات مدنية وأخرى زراعية، لافتاً إلى أن 12 منهم وصلوا مدينة "خان أرنبة" فيما لم تعرف وجهة البقية.

ونقلت الميليشيات الإيرانية المتواجدة في الجنوب السوري، في وقتاً سابق وحدة تجسس إلكترونية إلى الحدود "السورية – الأردنية"، وهي عبارة عن جهاز تجسس مزود بمنصة يتم تغيير موضعها من وقت لآخر في بالوادي الفاصل بين منطقة "الثعلية” وقرية "خراب الشحم" بريف درعا الغربي، بالقرب من الحدود غرب درعا.

الجدير بالذكر أن الميليشيات الإيرانية أسست عدة مراكز للتجسس على المنطقة الحدودية مع الأردن، حيث تم وضع أجهزة الإشارة على سطح أحد المباني لاعتراض الاتصالات، وفقاً لـ”نبأ”.