loader

مقتل شاب برصاص الجندرمة اثناء محاولته العبور إلى تركيا

قاسيون_خاص:

قتل شاب برصاص الجندرمة التركية، خلال محاولته العبور إلى الأراضي التركية من إحدى طرق التهريب بريف إدلب الغربي.

وأفاد مراسل وكالة قاسيون بريف إدلب، إن الشاب "أحمد محمود الحسن" وينحدر من قرية رسم الصهريج بريف حلب الجنوبي، قُتل برصاص الجندرمة التركية، صباح أمس الخميس، خلال محاولته الدخول إلى الأراضي التركية من منطقة حارم بريف إدلب الغربي.

يُذكر أن الحدود السورية التركية تشهد تشديداً وإجراءات آمنية مكثفة من قبل الجانب التركي ما يؤدي لحدوث عدة عمليات قتل، سقط من خلالها العديد من الضحايا المدنيين معظمهم نساء وأطفال.

وكانت الحكومة التركية تمنع دخول الأشخاص من سوريا إلى أراضيها عن طريق التهريب الذي تعتبره دخول غير شرعي وحذرت منه بشكل مستمر.