loader

مسؤول أمريكي: القصف طال مستودعات استخدمت لتخزين أسلحة إيرانية

قاسيون_رصد:

كشف مسؤول استخباراتي أمريكي رفيع المستوى أن الجولة الأخيرة من الغارات الإسرائيلية على شرق سوريا، نفذت بناء على بيانات استخباراتية قدمتها الولايات المتحدة لإسرائيل.

وقالت وكالة "أسوشيتد برس" نقلاً عن المسؤول الاستخباراتي، إن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بحث القصف الذي طال ليل الثلاثاء محافظة دير الزور مع رئيس جهاز الاستخبارات الإسرائيلي "الموساد" يوسي كوهين، خلال لقاء بينهما في مطعم "كافيه ميلانو" بواشنطن الاثنين الماضي.

وأشار المسؤول إلى أن "القصف استهدف سلسلة مستودعات استخدمت لتخزين أسلحة إيرانية ومكونات مخصصة لدعم برنامج طهران النووي".

وتمثل تصريحات المسؤول حالة نادرة للتعاون العلني بين إسرائيل والولايات المتحدة في اختيار أهداف لعملياتهما في سوريا.

وكان الطيران الإسرائيلي استهدف فجر اليوم الأربعاء، عدداً من مواقع الميليشيات الموالية لإيران في منطقة عياش غربي مدينة دير الزور، وحي العمال، ومعسكر الطلائع، ومبنى الأمن العسكري وسط المدينة، ما أدى إلى مقتل 25 عنصراً من الميليشيات وفق مصادر محلية.