loader

قتلت زوجها طعناً ثم نشرت تفاصيل جريمتها على فيسبوك

قاسيون – رصد قالت  وسائل إعلام هندية، إن امرأة قتلت زوجها بطريقة وحشية ثم أعلنت عبر موقع "فيسبوك" عما اقترفته، وأعلنت عن قرار آخر لا يقل وحشية. وبحسب موقع "indtv"، فإن المرأة أقرت بجريمتها على موقع فيسبوك، ثم حاولت أن تضع حدا لحياتها بالموت انتحارا في العاصمة نيودلهي.الشرطة الهندية هرعت صباح الإثنين، إلى مسرح الجريمة، بعدما تلقت اتصالا من الجيران ومالك الشقة المستأجرة بشان جريمة محتملة. وكان الجيران قد بعثوا بصورة عن تدوينة امرأة على "فيسبوك" إلى الشرطة، واعتمدوا عليها بمثابة دليلة على وقوع جريمة داخل الشقة.في غضون ذلك، قال مالك الشقة إنه حاول التواصل مرارا مع الزوجين لكنهما لم يفتحا الباب، وعندئذ، ساورته الشكوك في وقوع شيء ما. وأوضحت الشرطة أنها وجدت الشقة في حالة مروعة، إذ كانت مضرجة بالدماء على الجدران والأرضية.وتم العثور على الزوج، وعمره 37، وهو في بركة من الدماء بينما كانت آثار طعنات’ كثيرة بادية على جسمه. في غضون ذلك، تم العثور على الزوجة وهي فاقدة للوعي على مقربة منه، ثم جرى أخذها إلى المستشفى حيث تتلقى العلاج.وكان الزوجان، وليس لديهما أطفال، يعملان في قطاع التأمين، وراج أن خلافات كثيرة نشبت بينهما خلال الآونة الأخيرة. وفتحت الشرطة قضية قتل ضد المرأة، ومن المرتقب أن يبدأ الاستماع إليها عقب تحسن حالتها الصحية من تبعات محاولة الانتحار الفاشلة.وكالات