الدفاع المدني: أكثر من 600 قتيل في عام 2020 حصيلة قصف النظام وروسيا

قاسيون_رصد:

أعلنت منظمة الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء" إن 602 شخص قُتلوا في عام 2020، بسبب قصف النظام وروسيا مناطق شمال غرب سوريا.

وقال "الدفاع المدني" في إحصائية نشرها على معرفاته الرسمية إلى أن 118 شخصًا قتلوا في شمال غربي سوريا بقصف النظام وروسيا بعد سريان وقف إطلاق النار الذي نص عليه اتفاق "موسكو" الموقع بين روسيا وتركيا في 5 من آذار 2020.

واشار إلى أنّ فرقه أنقذت 1369 شخصًا، بينهم 325 طفلًا و204 نساء، خلال العام المنصرم، ومن بين العدد الكلي أنقذ أكثر من 200 بعد وقف إطلاق النار.

وأضاف الدفاع المدني أن مناطق سيطرة المعارضة في 2020 تعرضت لـ3305 هجمات جوية ومدفعية، أُطلق خلالها أكثر من 23 ألف مقذوف متفجر، واستهدف في هذه الهجمات 2218 منزلًا، و56 سوقًا شعبية، و43 مدرسة ومنشأة تعليمية، و17 مستشفى ونقطة طبية، وخمسة أفران.