بسبب العقوبات الأمريكية .. بنك عودة يهرب من السوق السورية

قاسيون ـ رصد 

أكدت وسائل إعلام النظام خروج بنك عودة من السوق السورية بشكل كامل ، وبيع كافة أسهمه إلى بنك بيمو السعودي الفرنسي ، وذلك هربا من العقوبات الأمريكية ، التي سوف تطال كافة المتعاملين مع النظام .

وبحسب بيان صادر عن بنك بيمو السعودي الفرنسي نشره سوق دمشق للأوراق المالية تم الإفصاح فيه عن شراء بنك بيمو السعودي الفرنسي لـ 49% من أسهم بنك “عودة” في سورية، بعد موافقة من “مصرف سورية المركزي

وتضمن البيان "إن “مجلس إدارة بنك بيمو السعودي الفرنسي يتشرف بالإفصاح عن شرائه كامل حصة مجموعة عودة- لبنان، والتي توازي تقريباً 47% من مجموع أسهم بنك عودة- سورية، و2% من شخص طبيعي”.

وأضاف البنك أن “مصرف سورية المركزي” وافق مبدئياً على عملية الشراء، مشيراً إلى أنه عند استكمال جميع الموافقات المطلوبة سيتم تنفيذ

ودخل بنك عودة السوق السورية في العام 2005 ، برأسمال 2.5 مليار ليرة سوريا ، موزعة على 2.5 مليون سهم ، فيما يبلغ عدد فروعه في سوريا 19 فرعا .