"الحيوانات في أوروبا تتمتع بحقوق أكثر مما لدينا"..

قاسيون – رصد طالب مهاجرون محتجزون في مخيم "كاراتيبي" الجديد في جزيرة ليسبوس اليونانية، المفوضية الأوروبية بتحسين ظروفهم المعيشية في المخيم، وذلك في رسالة وجهها متطوعو مبادرتي فريق "موريا للتوعية بكورونا" و"خوذات موريا البيضاء" في مخيم "كاراتيبي"، إلى المفوضة الأوروبية، أورسولا فون دير لاين. وجاء في الرسالة: "لقد درسنا قوانين حماية الحيوانات في أوروبا ووجدنا أنها تتمتع بحقوق أكثر مما لدينا (...) لذلك نطلب منكم فقط منح (اللاجئين) أبسط الحقوق التي تتمتع بها الحيوانات".وأضاف طالبو اللجوء في رسالتهم، التي تزامنت مع أعياد الميلاد ورأس السنة في أوروبا، "من مخيم اللاجئين الجديد في ليسبوس نتمنى لكم ميلاداً مجيداً. نأمل أن يكون باستطاعتكم الاحتفال على الرغم من المشقات التي نواجهها جميعاً بسبب الجائحة". وقال المهاجر السوري، رائد عبيد، وهو منسق مبادرة "خوذات موريا البيضاء"، لموقع "مهاجر نيوز"، الخميس، إن "فكرة الرسالة، إذا ما أخذناها بهذا الإطار، ليست جديدة. هي جزء من المناشدات التي لم نتوقف عن إطلاقها لإنقاذنا من هذه الحياة".وتابع عبيد: "المعاناة هنا كبيرة جداً، عدد كبير من اللاجئين يعانون من اضطرابات نفسية خطيرة، يشعرون أنهم باتوا يعيشون على الهامش دون آفاق لحلول واضحة". ويعيش أكثر من سبعة آلاف شخص في مخيم "كاراتيبي" الجديد في اليونان، منذ انتقالهم إليه في أيلول الماضي، بعد الحريق الذي أتى على مخيم "موريا".