"بوتين" يوقع على قانون غير مسبوق في تاريخ روسيا: هذا ما يخشاه بعد تركه الرئاسة

قاسيون – رصد وقع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ؛ قانونًا غير مسبوق في تاريخ روسيا، وذلك بسبب مخاوفه بعد ترك الرئاسة بسبب الجرائم المتورط فيها داخل وخارج روسيا.ويمنح القانون الموقع من "بوتين" الرؤساء الروس السابقين حصانة موسعة من الملاحقة القضائية وتسمح لهم بأن يصبحوا أعضاء في مجلس الاتحاد، المجلس الأعلى بالبرلمان الروسي، مدى الحياة بمجرد مغادرتهم الكرملين. وجاء إقرار القانون الجديد بعد تغييرات جذرية في النظام السياسي الروسي هذا العام تسمح لـ"بوتين" بالترشح لفترتين أخريين مدة كل منهما 6 سنوات، بحسب "العربية.نت".وإذا اختار فلاديمير بوتين أن يبقى في الكرملين فيسمح له القانون الجديد بالترشح لفترة رئاسية جديدة؛ حيث من المقرر أن تنتهي ولايته بعد التعديلات الجديدة في عام 2024. ويتمتع الرؤساء السابقون في روسيا بحصانة من الملاحقة القضائية على الجرائم المرتكبة أثناء وجودهم في مناصبهم، لكن القانون الجديد يمنحهم حصانة مدى الحياة وينص على عدم القبض عليهم أو مقاضاتهم.جدير بالذكر أن قوانين أخرى وقعها "بوتين"، تسمح للرؤساء باختيار ما يصل إلى 30 عضوًا بمجلس الاتحاد، وكذلك بأن يصبحوا هم أنفسهم أعضاء بالمجلس بمجرد انتهاء رئاستهم.