داعش يعلن مسؤوليته عن اغتيال شخصين احدهم رئيس مجلس بدير الزور

قاسيون_رصد:

اعلن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" مسؤوليته عن اغتيال رئيس مجلس محلي في ريف محافظة دير الزور شرقي سوريا.

وذكر موقع "نورث برس" إن مجهولين وضعوا عبوة ناسفة في سيارة "محمد النجم" رئيس المجلس المحلي في بلدة الكبر غرب دير الزور، أسفر انفجارها عن وفاته على الفور.

من جهة أخرى قالت مصادر محلية إن بلدة "البصيرة" شهدت جريمة قتل راح ضحيتها شاب في العقد الرابع من عمره، قُتل برصاص مجهولين داهموا منزله ثم لاذوا بالفرار.

يذكر انه خلال الفترة الأخيرة شهدت محافظة دير الزور تصاعدا في عمليات الاغتيال وجرائم القتل ينفذها مجهولون، ويتهم البعض عناصر"داعش" بتنفيذها.